معتقدات خاطئة عن السرطان3

معتقدات خاطئة عن السرطان3

خطأ شائع: الليمون يقتل خلايا السرطانyellow-lemon-yellow-34593695-500-500

الحقيقة: غير صحيح!

 لا يوجد  أي دليل علمي على أن الليمون أو جزيئات من الليمون قادرة على علاج سرطان. على الرغم من ذلك وجدت بعض المؤشرات أن جزيئات موجودة في الليمون (مثل ليمونين ) تعمل كمادة وقائية من السرطان. وهناك أيضا بعض الأدلة على أن جزيئات الليمون يمكن أن توقف نمو بعض أنواع الأورام في الإنسان. لم يتم العثور على أي دليل علمى يثبت أن جزيئات الليمون تعمل على نحو أفضل من الأدوية المعروفة المضادة للسرطان. ومع ذلك، استنادا إلى الأدلة العلمية ترى جمعية السرطان فى جنوب أفريقيا أن الليمون يمكن أن يلعب دوراً هاماً في الوقاية من السرطان.

خطأ شائع: أنا امرأة فى الثلاثين من عمرى، وبالتالي عمرى صغير للإصابة بسرطان الثدي.cancerstory_647_062515050349

الحقيقة – غير صحيح!

سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان شيوعا بين النساء. ووفقا للسجل الوطنى للسرطان عام 2004: سرطان الثدي (باستثناء سرطان الجلد) هو رقم واحد (1) بين جميع الإناث. هذا صحيح أن خطر الإصابة بسرطان الثدي يزداد بزيادة السن و معظم حالات سرطان الثدى المتقدمة توجد في النساء فوق سن ال 50 سنة إلا أنه المزيد والمزيد من حالات سرطان الثدى تم تشخيصها مؤخراً في النساء الأصغر سناً و التىلا تزيد أعمارهم عن 20 سنة.

خطأ شائع: الرجال لا يصابون بسرطان الثدي.

الحقيقة – غير صحيح!pink_and_blue_ribbon

يمكن للرجال  بالفعل الإصابة بسرطان الثدي. على الرغم من أن سرطان الثدي هو مرض يصيب النساء فى الأساس، ولكن بعض الرجال أيضا تصاب بسرطان الثدي و لكنه 100 مرة أقل شيوعاً بين الرجال منه بين النساء. لجميع الذكور إن خطر الإصابة بسرطان الثدي هى حوالي 1 من 788. تبينت البحوث أن خطر الإصابة بسرطان الثدي عند الذكور يزيد مع التناول المفرط للكحوليات. تدعم جمعية السرطان فى جنوب أفريقيا النتائج الصادرة من جامعة ولاية كارولينا الشمالية ، أن استخدام المنشطات قد تسبب تضخم أنسجة الثدي لدى الذكورو هو الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لديهم. عندما يصاب الرجال بسرطان الثدي، فإنه غالباً ما يكون حالة متقدمة من المرض على أساس التشخيص المتأخر وبالتالى أكثر عرضة للوفاة من ذلك. التشخيص المبكر لسرطان الثدي عند الرجال يجعل فرصتهم جيدة فى العلاج. ومع ذلك، الكثير من الرجال يؤجلون رؤية الطبيب إذا لاحظوا علامات غير طبيعية مثل ورم الثدي أو أي علامات لنمو الأنسجة مما يؤخر من التشخيص.

خطأ شائع: كبار السن فقط من الرجال يصابون بسرطان الخصية.bd0608e845085b5cc98b460e42dc0eda

الحقيقة – غير صحيح!

يحدث سرطان الخصية لدى الرجال الأصغر سناً أيضاً خلال أعمارهم بين 15 و 39 سنة. لهذا السبب يوصى دائماً جميع الرجال بإجراء فحص الخصيتين الذاتي الشهري للكشف عن أي تغير في وقت مبكر. وينصح أيضاً بطلب المساعدة الطبية على الفور عند ملاحظة أي تغيير أو خلل في الخصيتين. وقد أظهرت الأبحاث الحديثة وجود صلة أكيدة بين التدخين و الإصابة بسرطان الخصية. يوجد أيضاً بعض الآراء من جامعة ولاية كارولينا الشمالية أن استخدام المنشطات تتسبب فى تقلص الخصيتين مع تزايد خطر الإصابة بسرطان الخصية. لذلك يجب على الذكور تجنب استخدام المنشطات لأنه يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية والبروستاتا وأنواع أخرى من السرطان مثل سرطان الكبد.

خطأ شائع: التعامل مع مرض السرطان بروح  إيجابية هي كل ما تحتاجه للتغلب على السرطان.raelynn

الحقيقة – غير صحيح!

ليس هناك أى دليل علمي على أن الروح الإيجابية تمنحك ميزة لتحسين فرصتك فى للشفاء من السرطان. ومع ذلك فإن موقفك الإيجابي يحسن من جودة الحياة أثناء علاج السرطان و بعد العلاج. عندها على الأغلب يصبح الشخص أكثر نشاطاً، مع الحفاظ على العلاقات مع العائلة، الأصدقاء ومواصلة الأنشطة الاجتماعية وهذا بدوره يعزز شعور الراحة ويساعد على التعامل مع رحلة السرطان.

هذا صحيح أن الدين والقيم الروحية مهمة للناس للتعامل مع مرض السرطان. أظهرت نتائج عدد 43 بحث على الأشخاص الذين يعانون من أمراض سرطان متقدمة،  أن الأفراد الذين أظهروا موقف إيجابى كانت  لديهم القدرة على التعامل بشكل أكثر فعالية مع مرضهم. وتشمل الروح الإيجابية عوامل مثل التعامل مع التعب و الإجهاد ،الإيمان بالشفاء، القدرة على العيش بمعنى وأمل، الترابط مع الآخرين وكذلك الوعي و القوة الذاتية.

خطأ شائع: العلاج البديل يمكن أن يحل محل علاجات السرطان التقليدية مثل العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.natural-alternative-treatments-for-cancer-in-miami

حقيقة – غير صحيح!

لا يوجد حالياً أي دليل علمي على أنه يوجد أي علاج بديل للسرطان أكثر فاعلية وأماناً من نظم علاج السرطان الحالية. ومع ذلك، هناك العديد من المواد الطبيعية مثل الأحماض الدهنية الأساسية (مثل أوميغا 3) والمواد الكيميائية النباتية والعناصر الغذائية، والتي تدعمها أدلة و أبحاث علمية كبيرة، تشير إلى أن هذه المواد يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالسرطان وحتى إنها تمنع نمو الورم. وبذلك يمكن الإعتراف بهم ك مكمل لطرق العلاج التقليدية الموجودة و ذلك لتعزيز وتحسين فعالية الوقاية من السرطان وعلاجه.

 ممكن أن تقرأ السلسل  عن معتقدات خاطئة عن السرطان

1 https://homewithoutcancer.57357.org/newhwc/?p=3947

2 https://homewithoutcancer.57357.org/newhwc/?p=3949

Related posts

COVID-19  والتدخين

COVID-19 والتدخين

لا يزال تفشي فيروس كورونا المستجد COVID-19 قائماً، وهناك بيانات محدودة فيما يتعلق بخصائص المرض. لذلك يقوم الباحثون في هذا المجال بالعمل على اكتشاف...

الأيد النظيفة تنقذ حياة

الأيد النظيفة تنقذ حياة

غسيل الأيد: • يموت يوميا ألاف الناس حول العالم بسبب أنتقال العدوي. • الأيدي هي الطريق الأساسي لأنتقال العدوي. • ولذلك نظافة الأيدي من أهم الأشياء...

حقائق COVID-19

حقائق COVID-19

هل فيروس الكرونا CoVID-19 ينتقل عن طريق الهواء؟ إنتشر مؤخراً عبر وسائل التواصل الإجتماعي أن فيروس الكرونا ينتقل عبر الهواء و أنه يستطيع البقاء في...